السبت، 4 فبراير 2012

ديار الأحيوات الأصلية وعلاقتهم بالعقبة

ديار الأحيوات الأصلية وعلاقتهم بالعقبة

قال الدكتور مأمون عبد الله أصلان في ذكر العشائر التي كانت تقطن العقبة خلال الفترة من عام 1864 ــ 1925 م والتي
كانت تقيم في بيوت الشعر والأكواخ المبنية من الحجر والطين وارتبطت بالسكن والأرض وزراعة النخل ، قال : " الأحيوات المساعيد : قبيلة مسعودية ، هاجرت من جنوب الحجاز ، وبلاد اليمن وقد أشار إليها فالين في رحلته عام 1264 هــ 1848 م وتنتشر المساعيد بفروعها المختلفة في أنحاء شتى من بلاد الحجاز ونجد والشام ومصر ، وذكرا المصادر أن ّ قسماً منهم يقطن الشوبك جنوب الأردن في الفترة بين عامي 932 هــ 1525 م وعام 1005 هــ 1596 م ، كما استوطنوا ناحية الغور من بلاد الكرك ، والقدس والخليل وفروعهم : مساعيد الليث ، وآل مسعود ، ومساعيد عتيبة ، والهذليون ، البدع والجبل والفارعة ، ومساعيد غزة ومساعيد مصر ، ومساعيد الأحيوات الذين يقطنون العقبة ووادي عربة ، وكان قسم من قبائل الأحيوات الذي يتبعون شيخهم مسمح كثيرا ما يدعون إلى الثورة على الأتراك ، ويوجهون ولائهم إلى الحكومة المصرية ، مقابل المنح والأعطيات التي تقدم لهم قبيل ترسيم الحدود بين مصر والحجاز فقد كانت الحكومة المصرية ترسل جنودا من الأحيوات ، يستطلعون الأمر على الحدود ، وأوضاع الناس ومدى ولاءهم للحكومة المصرية " أ . هــ
وذكر أنّ الشيخ مسمح كان يذهر إلى العقبة وكثيرا ما كان يعرض خدماته عند حاكم العقبة .
قلت : الشيخ مسمح هو مسمح الكبيش من عشائر الكبيشات إحدى أكبر عشائر الأحيوات ويقطنون اليوم قرية قطر ورحمة في وادي عربة والعقبة وبعضهم في سيناء في وادي مرراخ على ساحل خليج العقبة في سيناء قرب طابا .
المصدر الباحث  راشد الاحيوي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق