»نشرت فى : الأربعاء، 12 مارس، 2014»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

الشعر الشعبي لأهل الجبل


الشعر الشعبي لأهل الجبل



وقال الأستاذ علي عبيد الساعي : " الشيخ هايل السرور من مشايخ البادية الشمالية وضع المعاني الطيبة والجميلة والرائعة



 من ضرع الشهامة البدوية واستمد القوافي الجميلة من التجربة المريرة التي تعرض لها رحمه الله نتيجة لمواقفه القومية والنضالية ، أبو عبد الله شاعر شفاف له قدرة لا بأس بها على تصوير الحدث بدقة وبصور جميلة زاهية ، رحم الله الشيخ هايل وأسكنه فسيح جنانه



يا نسيم الريـح لـو منـت مرسالـي
بالله تاخـذ لـي تحاريـر مكتـوبـة
بالله كـانـك للمكاتـيـب  شيـالـي
بلغ المحبـوب عـن حـال محبوبـه
يا وديد القلب مـا دريـت باحوالـي
رجلي صارت من ورا الباب مقضوبه
نشـد الوقـاف لاتقـول مـا  قالـي
وسط مظلم عنـه الأنـوار محجوبـه
قرقـع السجـان مفتـاح  الاغلالـي
فر قلبي وارتعـش كـن بـه  نوبـه
واهنيك يا اللي مـا ذقـت  غربالـي
ما شرعت بمشرع ذقـت  مشروبـه
واهني غـرو نايـم خالـي  البالـي
وعيني عافـت لـذة النـوم  بالنوبـه
مـل قلـب صـار للجـور حمالـي
يصلى بنار من ورا الضلـع متبوبـه
ومل عين شافهـا شـوف الاهوالـي
طالبيـن الـروح والـروح مطلوبـه
من حمل يـا نـاس حمليـن وثقالـي
تقل قـام يحاسـب النفـس  بذنوبـه
والله ما هـو النايـب العـام  قتالـي
قتلي جاني مـن سكيبـه  ومسكوبـه
طلـن الثنتيـن بـدمـوع  همـالـي
غير حوار ضاع والخليـج مكسوبـه
وقفـن عالبـاب يبغـن الايصـالـي
ومانع السجـان والطـرق  مكسوبـه
يا رقيـب السجـن لا تمنـع الغالـي
اتـرك المحبـوب لا تـرد مطلوبـه
لعن ابوكم جعل ما ظـل لكـم تالـي
كيف تـردوا صاحـب زار محبوبـه
شبه ريـم ضيـع الولـف وانجالـي
يحتـري يـم المضاريـع مذهـوبـه
بـارز النهديـن وعيـون  كحـالـي
لتنـي حـدا المزاريـر مـن  ثوبـه
وانا شفـي شوفـة البـدر وهلالـي
لاجل قلبـي ضايـع تاهـي دروبـه
تايـه يحـط رجـب بيـن شواليـي
خلط الرمـان مـع حنظـل الجوبـه
آه آهـات الـذي طـاح مـن عاليـا
وقطيع الصيد والشـوف لـه  نوبـه
يجدب الحسـرات اقفـاي  واقبالـي
ولا لقي غير الحواسيـد شقيـوا بـه


( جريدة شيحان ، السبت 16 / آذار / 2002 م ، عدد 908 ، ص 31 )
http://www.almsa3eed.net/vb/showthread.php?t=762


    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات 2016