»نشرت فى : الاثنين، 9 يوليو، 2012»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

الصمت

هذه قصيده للشاعر عمر بن عبدالكريم الاحيوي


وكّل كريم الخلق لا صابـك الضيـق
تسهل دروبك لـو دروبـك عسيـره
واسجد عشانـه تهتنـي بالتوافيـق
وتتجبـر بذكـره نفـوسٍ كسـيـره
واتبع خطاوا آبوك لو هـي  لقاليـق
تشرف على راس الحيـاة  المنيـره
واشرب مرار الصمت لو نشف الريق
الصمـت برهـان العلـوم الغزيـره
ولا تكترث لو زاد حكـي  المخاليـق
كثر الحكي يا صاح من بـاب غيـره
وسامح عـدوّك لا تمـد  التفاريـق
تعتاز له وقـت الظـروف الحقيـره
وغيب يـوم ايـام تـزداد تشويـق
ثم تنذكر بالخيـر فـي كـل  سيـره
ومن لا يطيق الحظ له يوم  ويطيـق
اصبر على ما جـاك بيجيـك خيـره
الطير ويش الطير من دون  تحليـق
والدار ويش الدار من غيـر  ديـره

    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات 2016