»نشرت فى : السبت، 23 نوفمبر 2013»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

السحجه المسعوديه

السحجه المسعوديه 

الأرجوزة المسْعوديّة (السَّحْجة أوالدحّية أو العَراضة)
(كما توارثت في دير بلوط)





أوّل كـلامــي بـاصـلّـي عالـنّـبـي الــهــادي
عـلــى مـحـمّــدْ عـلـيــهِ الــنّــور  بــزيــاده
ثـانـي كـلامـي باصـلّـي عالنّـبـي المـخـتـارْ
عـلــى مـحـمّــدْ ابْـسـيـفـه ذبّــــح الـكـفّــارْ
الفـاتِـحـة للـنّـبـي يـــا الــلّــي  سمـعـتـوهـا
يطـولـكـم الأجـــرْ يــــا الــلّــي  قـريـتـوهـا
مدّيـت ايـديّ بَدْعـي مـنْ تحـتِ بيـت النّبـي
وبِـشـفـاعــةْ مـحــمّــدْ وجــيـــرةْ  عـــلـــي
يـا رايحيـن النّبـي ويـشْ وصْفـةِ احـجـارهْ
سـعـيـدْ مــــن راحْ لـبـيــت الـنّـبــي وزارُه
يـا رايحـيـن النّـبـي ويــشْ وصْـفـةِ القـبّـةْ
سـعـيـدْ مـــن راحْ لـبـيـت الـنّـبـي وحَــبِّــهْ
يا رايحين سيدي موسى سلّمـوا لـي عليـهْ
سلّمـوا تِسْلـمـوا واكْـثِـروا سـلامـي علـيـهْ

جُرّي الغِـدافْ يـا بنـتْ عـا المـورَدة جُـرّي
بحيـاة أبـوكْ يـا بنـتْ عــن دارنــا اتـمُـرّي
مـا احلـى بيـوتِ الشَّعـر مـا احلـى هواهِـنِّ
مــا احـلـى بـيـوتِ الشَّـعـر لــو  طنَّـبـوهِـنِّ
يـا مـنْ رأى مِحْرمـةْ فـي الـسّـوقِ مرْمـيّـة
حَـلاوتــهــا عِـــشَـــرةْ وِحــقِّــهــا مِـــيّـــه
شَبـاب قومـوا الْعبـوا والنـومِ ويــشْ مِـنُّـهْ
والعُـمُـرْ مـثـل الـبــدرْ مـــا ينْـشـبـعْ  مِـنُّــه
فــي ســوقْ مـرْيــوشْ لاقـتـنـي البـديـويّـة
خـــذتْ ولـيـفـي مِـنّــي والـنّـحِـرْ  والـمَـيِّـه
ربّـــى بـيــتِ الأمـيــر امْـهـيـرتـي الــغُــرّة
ومشنـشـلـةْ بـالـذّهـب مـــا تِنْـطـلـعْ  بَــــرّه
يـــا نـعْـجـةِ الـزّيــنْ عالـجـاعـدْ حلـبْـنـاهـا
سِـلْـمـتْ مـــن الـذّيــبْ والـخـايـنْ تِـعـدّاهـا
والزّيـنْ سايـقْ جمـلْ فـي الرّمـلْ ممشـاتـهُ
يــا هــلْ تـــرى نلـحـقُـه ونـعِــدّ خَـطـواتـه
يـا حسيرتـي اليـومْ جـيـران الهَـنـا شـالـوا
قطْعوا المخيطـنْ ومـن راس الشّفـا مالـوا
ولِكْ يا زينـةِ الرِّمـشْ خلّـي الظعـنْ يمشـي
ديــروا الـبـوشْ لـقُـدّام وبالعَـجَـلْ نِـمـشـي
وامهـيـرتـي قـبّـلــتْ والــسّــرجْ  مـلـيـانـي
تِـسـرحْ بــلا قـيـدْ واتــروّح بــلا  ارْسـانـي
وامـهـيـرتـي قّـبـلــتْ بـالـسّــرجْ  والــعِــدّة
لالْـحـقْ جـمـلْ صـاحـبـي بالـسّـيـف  وارِدّه
الخـاتـم الـلّـي وقــعْ فـــي البـيـرإلـهْ رنّـــة
والـلّــي سـمــعْ رنّـتــه مـدْخـولُـه  لـلـجـنّـه
والرّمـلْ مـا ينْعجـنْ والشّـوكِ مــا يـنْـداسْ
والسـرِّ مــا ينْظـهـرْ عـلـى جمـيـع الـنّـاسْ
أعجَبْ منِ العجَبْ شُفت من العجَبْ يا ناسْ
معْـروفِـنـا لـلـنّـذِلْ تـحْــتِ الـقــدمْ يـنْــداسْ
العـبـدْ الاسـمــرْ ضـربْـنـي والـقـلـمْ  بـيــدُه
يستـاهـلِ العـبـدْ بـعـدِ الشّـنـقْ قـطْـع ايـــدُه
مِـسْـلـمْ جـرحْـنـي ونـصْـرانـي بـيـداويـنـي
جَرح الهَوى أصعـبْ مـن جَـرحِ السّكاكيـنِ
عاليـومْ عـا الـيـومْ لــو إنّ الـرفـقْ بـيـدومْ
لتهنـا بالـنّـاسْ ومــا بـتـذوقِ طـعْـم الـنّـومْ
بـــدّكْ هـــداةْ بـــالْ فـــردةْ قـمــحْ  مَلـيـانِـه
لاقـعــدْ واسـلّـيـك يـــا بـوعـيـون ذبْــلانِــه
بــدّكْ هــداةْ بــالْ فــردةْ قـمــحْ  مطْـحـونِـه
لاقـعـدْ واسـلّـيـك يـــا بـوعـيـون مَغْـبـونِـه
عـالـيــومْ يــــا بـقـرتــي لانّــــك ربـاعـيّــه
لاحلـبْ وامـلّـي الـقـدحْ واسْـقـي  الأفنـديِّـه
قِفـافِ الــرُّزِّ هيـلـي عـلـى الـعـدسْ هيـلـي
واحـنــا الــــرّوسْ مــــا فـيـنــا قـنـانـيـري
يــا امّ الوْحَـيِّـدْ امْـبـاركْ مــا عمـلـتـي لُـــه
بيـومِ عُرْسُـه عـلـى العـوجـا طَحنـتـي  لُــه
سـلامْ يـا خاتمـي يـا اللّـي خــدوك الـنّـاس
خــدوكْ مـنّـي ذهــبْ وردّوك لــيَّ نْـحــاس
وان عّجْعّـجِ الكُحـلْ وارْتــجِّ قـلـبِ الــرَّدي
عليـش يـا مـوردي ترْمـي الحمـام الــرّدي
لالملمـكْ يـا بـحـرْ وادرسْ علـيـكْ بالـلّـوحْ
وان طال هرْجك علـيّ مْـنِ البلـدْ مـا اروحْ
الـمـارسِ الـلّـي عـلـى الـــدّربْ وسْـطـانـي
مــزروعْ كـلّـه قـصـبْ للـصّـاحـبِ الـغـالـي
يـا صابّيـن العسـلْ فـي اصْـحـونِ قيشـانـي
مـنْ جملـةِ الـنـاس ذوّقْـنـي عـلـى  لسـانـي
زارعِ الــرَّمّــانْ اقــطــعْ نــهـــرْ  واديــنـــا
خــلّـــي الــزّيـــن يـتْـمـشّــى  بـسَـواقـيـنــا

وايّـاكْ وايّـاكْ يـا اللّـي ربـيـتْ أنــا وايّــاكْ
وان عشنا عشنا سوا وان مُـتّ أنـا وايّـاكْ
ويـا مرحبـا بـكْ وميـنْ دلّـك ومـيـنْ جـابَـكْ
ويــــا مـرحـبــا بـطَـريــقٍ عـرّفـتـنـا  بَــــكْ
يا احبابْ يا احبابْ كيف الحال وكيف انتـو
وانــتــو عــلــى حـالِــكــمْ والاّ تِـغـيّـرتــوا
يا احبابْ يا احبابْ كيف الحال وكيف انتـو
واحْـنـا عـلـى حالـنـا مــا اتغـيّـر الا انْـتــو
يــا احـبـابْ لـمّـا سمعْـنـا افراحِـكـمْ  جـيـنـا
لــولا المحـبّـة عـلـى الاقـــدام مـــا  جـيـنـا
لـــــولا الـمَـحـبّــة لا رُحــنـــا ولا  جـيــنــا
ولا دَعــسْـــنـــا تــرابـــكُـــمْ بـرجْــلــيــنــا
واللـي يحبّـكْ ييـجـي لــكْ عالـقـدمْ مـاشـي
واللـي مـا يحبّـكْ يقـولْ لـكْ مــا دِرينـاشـي
ســلامْ يــا احـبـابْ هــا عـشْـنـا وشفْـنـاكـمْ
لــولا الـحَـلـقْ والأســـاورْ مـــا عِرفْـنـاكـمْ

أصْـلـكْ مــن الـغـورْ فـتّـالِ السّـلـبْ بـيــدَكْ
أمـيْـر ابـــنْ أمـيــرْ قـتّــالِ الـعِــدا  سـيــدَكْ
واحـنــا شـبــابِ الـبـلـدْ واحـنــا أهـالـيـهـا
واحنـا رمـاحِ القـنـا ارْيــاح الــرّدى  فيـهـا
واحنـا القَضـارفْ ومنزلْنـا علـى الـطّـارفْ
مـا ينـزلِ الـوسـطْ غـيـر الـنّـذلْ والخـايـفْ
واحنـا بنينـا جسـرْ وانتـو مَشيـتـوا علـيـه
واحـنـا بنيـنـا جـسـرْ للـزّيـن يلـعـبْ علـيـه
وانتـو بنيتـوا جسـرْ واحنـا مشيـنـا علـيـه
وانتـو بنيتـوا مطـرحْ للبـوم يزْعـقْ علـيـه
إن كــانْ بــدّك اتْـحـاربْ وَسّـــعِ  الـمـيـدانْ
ميـعـادْ مــا بيـنـي وبيـنـكْ طلْـعـةِ المـيـزانْ

يــــا الـعـبــدْ الاســمــرْ بـحـيــاةِ  أحْـبـابَــكْ
حلفـتْ خـيـولِ الـعـرَبْ مــا تـرْكـبْ الا بَــك
وكـــمْ مـــن نـخـلـة بـــلا سـلّــمْ  طلعـنـاهـا
وكـــم مـــن زلّـــة للـصّـاحـبْ  سامَحـنـاهـا
نـشـرب الـحِـلـوْ ونسقـيـكـمْ مـــن الـمـالـحْ
واللّـي قلبُـه امْعـكّـرْ مــا فــي إلــو صـالـحْ
سُمـر اللّحـى مــن بــلادِ الطّـيـرة حُشْنـاهـا
وان قــــــــدّرَ الله خــلــتْــنــا  مَــنــايــاهـــا
واخـتـالْ يــا جَمـلـي حِمْـلـكْ مــن  الـغـالـي
حِـمْـلـكْ طـيّــبْ وحِـمْــلِ الــنّــاسِ  بَــطّــالِ
لا تحْسبـوا الغـيّـة بـجـر الـشّـالاتِ الـسّـودِ
إلا بـجــرّ الـمَـنـاسـفْ يــــا اولادِ  الــجــودِ
لا تحْـسـبـوا الـغـيّـة بـاطــرافِ الـمـنـاديـلِ
إلا بــجــر الـمَـنـاســفْ يـــــا  عَـزيـزيـنــي

يـــا دارْ يـــا دارْ وانْ عُــدنــا كــمــا كــنّــا
لأطـلـيـكْ يـــا دارْ بــعــدِ الـشّـيــدِ بـالـحِـنّـا
ومـرْشـوشـةٍ بـالـنّـدى يــــا دار الافــــراحِ
مـرشـوشــةٍ بـالـعـطـرْ والـمِـســكْ فَــــوّاحِ
يـا شجـرةِ الحـورْ مـا مَـرّوا عليـكِ الـجـودْ
مَــرّوا عـلــيِّ شـبــابِ اسْـلاحـهـمْ بـــارود
يــا شـجـرةِ الـحـورْ بــابِ الـــدارِ تتـمـايـلْ
واشرفـتْ عالمـوتْ مـا جـا صاحِبـي سايـلْ
يـا شـجـرةِ الـحـورْ بــاب الــدّارِ مِخْـضَـرّه
واشرفـت عالمـوتْ مـا جـا صاحِـبـي مَــرّه
يـا شجـرةِ الـحـورْ بــاب الشّـامـي  مِحتـلّـه
واشرفت عا المـوتْ مـا جـا صاحِبـي طلّـه
مَسّيـكْ بالخيـرْ يـا اللّـي جـاي هـا السّـاعـة
مسّـيـكْ بالخـيـرْ وبـيــدكْ خـاتِــم  الـطّـاعـة
مَسّيـكْ بالخـيـرْ يــا الـلّـي جــاي  عصْـريّـه
مـسّـيـكْ بالـخـيـرْ وبـيــدكْ خــاتِــم الـغِـيّــه
مَسّـيـكْ بالخـيـرْ يــا الـلّـي جـــاي  تِمْتِـعْـنـا
مـسّـيـكْ بالـخـيـرْ ورُوحِ المَـعـالـي مَـعْـنــا
مَسّـيـكْ بالخـيـرْ يــا الـلّـي جــاي اتْمسّيـنـا
مـسّـي بــو كـريـدِمْ وبـيـدهْ خـاتِــم المـيـنـا

طيـرٍ فـي عالـي السّمـا دايــرْ عـلـى وِلْـفُـه
يا ما اصعبِ الفرْقـة بيـن اثنيـنِ لـوْ وِلفُـوا
مـن مَصِـرْ يـا زيـنْ مكتوبـكْ لـفـى  اعْليـنـا
لـــمّــــا قــريــنـــاهُ هـــالــــتْ مّـدامِــعْــنــا
مـن مَصِـرْ يـا زيــنْ مكتـوبـكْ لـفـا عِـنْـدي
أبيضْ مـنِ القطـنْ وانعـمْ مـنْ حريرْهنـدي
يــــا صـاحــبــي لا تِـواخــذْنــي بــزَلاتـــي
زلّ القـلـمْ بـالـورقْ ويــشْ حـــالِ زلاتـــي
خـذ لـكْ كـلامْ زيـنْ واعطيـنـي كــلامْ زيُّــهْ
كـــلامٍ مـثــل الـسّـمـنْ والـشّـهــدْ فـوقـيُّــهْ
غــابِ القـمـرْ يــا صاحـبـي قــوم  وَدّيـنــي
مـنْ رِمِــشْ عيـنـي بَـوّدّيـك وبــلا  اجْمـيـلِ
أنــــا بَــودّيــكْ وانـــــا مــيـــن  يـودّيــنــي
وانـــــا بَـــودّيـــكْ عَ ضَــــــوّ  الـقـنــاديــلِ

ثـــــلاثْ بُـنــيّــاتْ عـالـبـيــدرْ  بـيـكـربـلْــنِ
يـــا هـــلْ تـــرى اتـجــوزنْ والا كَـمـاهِــنِّ
يـــا طالـعـيـن الـسّـلالـمْ والـهَــوا  غـرْبــي
لا تطـلـعـوا عالـسّـلالـمْ تـجـرَحـوا  قـلـبــي
يـــا طالـعـيـن الـجـبـلْ والـرّجــلْ  حفـيـانِـه
والقـلـبْ طـالـبِ الـرّفـقْ والعـيـنِ خَجْـلانِـه
يــا طالعـيـن الجـبـلْ وَاشـكـوا الأمــرْ لـلّــه
قـلـبـي مْـوجّــعْ ومـــنْ شـغــلْ عــبــاد  الله
يــا طالعـيـن الجـبـلْ يـــا مـوقـديـن الـنّــارْ
واحـنــا شَـويـنـا عـلــى دخّـانـكــمْ شــنّــارْ
مــدّيــتْ حـبـلــي عــلــى بــيــرٍ  وظـبّـيـتُـه
مــا طــالْ حبْـلـي غـزالــي الـلّــي تِمنّـيـتُـه
تمْشـي الحِـرِشْ هـا الغـزالـة لا يصيـدوهـا
إيّـاهـا اتطـيـحِ السّـهـلْ وتْسـبّـلِ  عيـونِـهـا
ويــشْ غَـرَّبَـكْ يــا غــزالِ الـبـرِّ  وحْـدانـي
حــذركْ اتطـيـحِ الـسّـهـل وتـظــلِّ غـفــلانِ
يـــا وارد الـبـيـرْ دونـــك دلــوْنــا  دونَــــكْ
اوعــى تطـيـحِ السّـهـلْ وتـسـبّـلِ عـيـونـكْ
يــــا واردِ الـبـيــرْ واسْـقـيـنـي  بحـفـنـاتَـكْ
مــا هـيــشْ حـجّــة شُـــرُبْ إلا  مِحـاكـاتَـكْ

كـلّ النّجـوم أغْربـتْ واسْهيـلِ مــن شـامـه
مـا يجـرحِ القلـبْ غيـر الزّيـن ابــو شـامَـه
فــي حــارةِ الـزّيـن لاقيـنـا الـغـزالْ شــارِدْ
خصْـرهْ ارْقـيّـقْ وشـعـرُهْ عالـصّـدرْ ذايــبْ
يا حسيرتي الزّينْ يمشي عـا الرّمـلْ حافـي
الـوجـهْ قـنـديـلْ والـقُـدلـة ذهـــبْ صـافــي
يــا أشـقـر الـلـونْ شـعْـركْ ويـنـي  رَبّـيـتُـهْ
بـــيـــن الـبـسـاتـيــنْ نـفّـلــتــهْ وكــدّيــتُــهْ
غـربــيّ تـــلِّ الـذهــبْ غُــــزلانِ بـرْعـيــنِ
لـمــا سِـمـعــنِ الـلّـغــا والــحِــسّ شّـنـيــنِ
عبـايـتِـكْ يـــا الـزّيـنـة عـالــدّربْ حُطّـيـهـا
رُدّي شـــبـــابِ الــبــلــدْ والا  عَـدِمْـتـيـهــا
يا صاحبِ الطّيـرْ قـوم اسْهـرْ علـى طيـرَكْ
واسهـرْ علـيـهْ بالعـلـفْ لا يـوخِـذهْ غـيَـركْ
يـا محْرمـةْ ويـنِ تـرمـي والـهـوى  شـامَـه
مـا يجـرح القلـبْ غيـر الزّيـنِ ابــو شـامَـه
الله يجازيـكْ يـا قـلـبْ بطلقتـيـنْ ارصــاصْ
يـا اللـي شبكـت المْحبّـة مـع بنـاتِ الـنّـاسْ
الله يجـازيـك يــا قـلـبْ ابِـضَـرْبـةْ  شِـبْـريّـةْ
يا اللي شبكـت الهَـوى مـع هـذي النّشميّـةْ

**************


(1) العوجا: من أنهار فلسطين (2) الطّيرة: من أعمال فلسطين (3) بو كريدم: اسم علم بدوي قديم "فرع من عشائر الأحيوات"
(4) السّلالم: من جبال السلط, وهي معلومة وكانت في وقت ما من مراعي المساعيد 

المصدر
نشرها الاستاذ سليمان المساعيد "أبو عباد"
على ملتقى قبائل المساعيد والأحيوات

    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات/ سالم بن فريج الأحيوي / 2016