»نشرت فى : الأربعاء، 22 يناير 2014»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

هقاش راعي الأبل

هقاش راعي الأبل


هقاش كان يرعى بالابل وفي يوم من الايام اراد ابوه ان يزوجه بنت من قرايبهم وعرض عليه الزواج فوافق الابن وهو مايدري
وش السالفه ولا يعرف الزواج فذهب ابوه إلى احد شيوخ القبيله فخطب منه فوافق الشيخ على بنته. فإتفقوا على الخطبه والزواج. وفي ليله من الليالي اقاموا العرس فأخذ الابن العروسه فذهب بها إلى منزله عند الابل فلما طلع الصباح ذهب مع الإبل ولا كأنه عريس. فلما عاد المغرب لم يمر على زوجته. بل نام عند الابل متوسد فراشه. ومرت عشرة ايام وهو يرعى مع الابل وينام عندها وزوجته المسكينه لم تشوفه إلا عند المغرب عندما يأتي بأبله. وتحاول ان تلمح له وتأخذ فراشه وتضعها جنب فراشها ولكن عريس الفلس هقاش لا حياة لمن تنادي. ويأتي ويأخذ فراشه فتحطمت الزوجه وغضبت لأن الغبي لم يفهم ولايدري ايش هو الزواج. وكانت العروس شاعره فقالت لها ابيات :

واحضي اللي جابلي هقــــاش
                        وانا مـن البيـض مقــــــــروده

لهـو كريمـن ولا هــــــــواش
                           والخيـل ماصقلـت عــــــوده

لاشاف الفريش فرك ونحاش
                         يـبـا منـامــــــــــن وراء ذوده

لبوي انـا بنهـزم ونحــــاش
                           ماني على الشـوق مــردوده

مما قرأت

    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات/ سالم بن فريج الأحيوي / 2016