»نشرت فى : السبت، 8 فبراير، 2014»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

شاعر يرثي نفسه

شاعر يرثي نفسه


يسرني أن اقدم لكم هذه القصيده المرثية التي كتبها شاب في نفسه قبل يومين من وفاته بحادث مروري - رحمه الله -



جاني وأنا فــي وســــــط ربـعـي ونـاســي
جـانـي نشلـنـي مـثـل مــا يـنـشـل الـنــاس


مـنــي نــشـــــــل روح تـشـيــل الـمـآســي
تشـكـي مــن أيــام الشـقـى تشـكـي الياس


اثــر الألم فــي سـكـره الـمــــوت قـاســي
ماهالـنـي مـثـلــــــه وأنا إنسان حســاس


جـابـوا كـفــن ابـيــض مـقـاسـه مـقـاسـي
ولـفـوا بــه الجـسـم المحـنـط مــع الـراس


وشـالـــــونـي أربع بـالـنـعـش ومـتـواســي
علـيـه ومـغـطـى عـلــى جـسـمـي الـبـــاس


وصـلــــــــوا عـلــي وكـلـهـم فـــي مـآســي
ربـعـي ومعـهـم نـــاس مــن كــل الأجناس


يـاكـيـف ســـوا عقـبـنـا تــــــــاج راســــي
وامــي الحبيـبـه وش ســوى بـهـا الـياس


اسـمـع صــدى صـــوت يـهـز الـرواســي
قـولــوا لـهــا لاتـلـطـم الـخــــــد يــانــاس


قـولـوا لـهـا حــــق وتـجـرعــت كــاســي
لاتـحـتـرق كـــل يـبــي يـجــرع الـكـــاس


أصبحت فـــي قـبــري ولابـــــه مـواســي
واسـمـع قـريــع نعـولـهـم يـــوم تـنــداس


مــن يــوم قـفـوا حـــل مـوثــق لـبـاسـي
وعـلــى رد الـــروح صـــوت بالأجراس


هـيـكـل غـريــب وقـــال لـيــه التـنـاسـي
صـوتـه رهـيـب وخـلـفه اثـنـيـن حـراس


وقــف وقـال ان كـنــت يـانـمـر نـاســي
هـــاذي هـــي اعـمـالـك تـقــدم بـكـراس


ومـن هـول ماشفـته وقـف شـعـر راسي
وانــهــارت أعصابي ولا أرد الانــفـاس


يالـيـتـنـي فــكــرت قــبــل انـغـمـاســي
بالـغـفـلـه الــلــي منـتـهـاهـا للإفــلاس


وفـزيت من نـومي عـلـى صوت ناسي
واصــرخ أقول الـمـوت وأحـذر الـناس

    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات 2016