»نشرت فى : السبت، 29 مارس 2014»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

الفطام عند البدو

الفطام عند البدو


ترضع الأم طفلها عامين كاملين، ثم تفطمه عن ثديها بوضع "الصبر" أو المر عليه، حتى يعافه ثم ينساه وتتخير البدوية 

آخر الشهور العربية لتفطم أولادها حريصة عليه؛ حتى يهل هلال الشهر العربى الجديد لاعتقادها أن هلال الشهر الجديد يمنع عنه الأمراض ولكن الأم إذا حملت قبل موعد الفطام فإنها تبادر لفطم طفلها عن الرضاعة لبنها لاعتقادها أن هذا اللبن هو لبن غيل يورث وليدها الأمراض فى مصغرة وفى مكبرة ومن الأوقات المكروه الفطام فيها الفطام فى بادية سيناء: شهور الصيف الثلاثة وما بين العيدين عيد الفطر وعيد الأضحى: لاعتقادهم أن فطام شهور الصيف يؤخر النمو وفطام ما بين العيدين يورث الفقر والبخل.


من دراسة
للاستاذ عبد القادر مبارك
"المرأة السيناوية تراث بدوى وواقع أسير"

    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات/ سالم بن فريج الأحيوي / 2016