»نشرت فى : الأربعاء، 5 مارس، 2014»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

الرجل الذي طلق خمسة نسوة

الرجل الذي طلق خمسة نسوة


قال رجل للرشيد يوماً بلغني يا أمير المؤمنين أن رجلاً من العرب طلَّق خمس نساء فقال الرشيد:
إنما يجوز ملك الرجل أربع نسوة فكيف طلق خمســاً؟

فقلت: كان لرجلٍ أربع نسوة فدخل عليهن يوماً فوجدهن متلاحيات متنازعات – وكان الرجل سيء الخلق- 
فقــــال:إلى متى التنازع..؟وما أخال هذا الأمر إلا من قِبَلك..(يقول هذا لامرأة منهن) اذهبي أنت طالق..!
فقالت له صاحبتها: عجلت عليها بالطلاق ولو أدبتها بغير ذلك لكن حقيقاً فقال لها: وأنت أيضاً طالق..! 
فقالت له الثالثة:قبحك الله!!فوالله لقد كانتا إليك محسنتين وعليك مفضلتين...
فقال لها: وأنت أيتها المعددة الأيادي طالق أيضاً..!
فقالت له الرابعة وكانت هلالية وفيها أناة شديدة:ضاق صدرك عن أن تأدب نسائك إلا بالطلاق!!
فقـــــال لها: وأنت طالق أيضاً..! 
وكان ذلك بمسمع من جارة له فأشرفت عليه وقــد سمعت كلامه 
فقالت: والله ما شهدت العرب عليك وعلى قومك بــالضعف إلا لما بلوه وما وجدوه منكم أبيت إلا طلاق نسائك في ساعة واحدة.
فقال الرجل :  أنت أيتها المؤنبة المتكفلة طالق إن جاز زوجك..! 
فأجابه زوجها من داخل بيته: قد أجزت..قد أجزت..!!

    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات 2016