»نشرت فى : الخميس، 21 أغسطس، 2014»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

أم قاسية تدفع بابنها لتنفيذ حكم القصاص بابنها الآخر

أم قاسية تدفع بابنها لتنفيذ حكم القصاص بابنها الآخر.



قصة ذكرها الرحالة الانجليزي ديكسون.
كانت هناك امرأة ( .... ) من الصحراء تعيش في الكويت مع ابنائها الثلاثة وكان ابوهم قد توفي منذ زمن بعيد , وفي احد الايام تشاجر الاخ الاكبر مع اخيه الاوسط في سوق مدينة الكويت , وقتله في فورة الغضب برصاصة في صدره فمات بالحال وألقي القبض على القاتل ثم اودع في السجن , وعند سؤال الشيخ للام عن نوع العقوبة التي تريد ان يوقعها بابنها الاكبر طالبت بدمه حالا ورجته ان يرسل وراء ابنها الاصغر ليقتل اخاه الكبير بالرصاص ( حيث يقضي العرف ان ينفذ الحكم بنفس اداة القتل بواسطة احد اقارب القتيل ) , فامتلأ قلب الشيخ بالفزع من طلب المرأة الغريب وبخاصة رغبتها في تحويل ابنها الاصغر إلى قاتل لأخيه , وأخذ يرجوها لتغيير رأيها وظل يحاول ذلك عدة ايام باللجوء إلى جميع وسائل الاقناع , وقال! لها ان من غير الضروري ان تفقد اثنين من ابنائها في ضربة واحدة وبخاصة ان القتل قد تم دون سابق اصرار , ورجاها أن تسمح له أن يعالج الامر بالطريقة التي يراها مناسبة ’ غير أن المرأة أبت أن تتزحزح عن موقفها قيد أنملة , عندها أرسل الشيخ في طلب ابنها الصغير والذي كان محباً كل الحب لأخويه وأعطاه بندقية وطلب منه اطلاقها على قلب اخيه في السوق العام , غير أن الفتى رفض ذلك رفضا تاما والقى البندقية التي قدمت له على الارض عدة مرات , ولدى الضغط عليه ليفعل ذلك أرتمى على الارض فاقدا للوعي , واضطر حرس الشيخ عندئذ لتنفيذ حكم الاعدام بأيديهم , وكان الرأي البدوي العام يؤيد الام في موقفها وبالطريقة التي طلبت بها تنفيذ حكم الاعدام ولكن الام التعيسة بقيت مع ابنها الاخير الوحيد والذي انقلب ضدها لشدة قسوتها وابى ان يعيش معها أو يعيلها بعد ذلك . 


http://www.al-mahd.net/vb/showthread.php?t=7690&page=7

    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات 2016