»نشرت فى : الأحد، 17 مايو 2015»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

ملحوظات عن البدو والوهابيين..الخيول

"ملحوظات عن البدو والوهابيين..الخيول"
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على خير خلق الله سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة واتم التسليم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ملحوظات عن البدو والوهابيين
المستشرق جون لويس بيركهارت
(1810-1817)
ترجمة وتعليق : الدكتور أحمد عويدي العبادي
الخيول : إنه الرأي السائد لكنه ليس صائباً في أن الجزيرة العربية غنيّة بالخيول، ولكن التكاثر محدّد ومقترن بخصوبة مرعى أراضي تلك المنطقة، لهذا فإن الخيول تعيش بيسر في مثل هذه الأجزاء، بينما نجد البدو الذين يعيشون في مناطق فقيرة التربة نادراً ما يمتلكون خيولاً• ومن هنا فقد وجدنا أن القبائل الغنية بالخيول هي التي تقيم في السهول الخصبة في ميسوبوتاميا (بلاد الرافدين) على ضفاف نهر الفرات وفي السهول السورية • فالخيول هناك بمقدورها الاعتلاف برعي الأعشاب الخضراء، لعدة أشهر خلال الربيع، الموجودة في الأودية والأرض الخصبة، ومثل هذا العلف ضروري للغاية لتمكين الخيول من النّمو والنشاط، ونجد أن الخيول في نجد ليست بنفس الأعداد الموجودة في المناطق المذكورة آنفاً، وتصبح نادرة كلما تقدمنا باتجاه الجنوب . أما في الحجاز، خاصة في جبال تلك المنطقة، ومنها باتجاه اليمن، فإن الخيول قليلاً ما ترى، وحتى هذه الأعداد القليلة تستورد من الشمال• إن قبائل عنزة على التخوم السورية تمتلك من ثمانية آلاف إلى عشرة آلاف رأساً من الخيول• كما أن بعض القبائل الصغرى المتجولة في المنطقة المجاورة لعنزة يمتلكون ربما نصف العدد المذكور • أما لدى عشائر عربان المنتفق وحدها وهم يعيشون في الصحراء المروية، بمياه الفرات ما بين بغداد والبصرة، نستطيع أن نحصي حوالي ثمانية آلاف رأس من الخيل، كما أن قبائل الضفير وبني شمر أغنياء بشكل كبير بهذه الخيول الأصيلة، بينما لا تمتلك مقاطعة نجد، وجبل شمر، والقصيم (والممتدة من جوار الخليج العربي إلى المدينة المنوّرة)، لا تمتلك أكثر من عشرة آلاف رأس • وتندر الخيول لدى القبائل الكبيرة على شواطىء البحر الأحمر ما بين العقبة ومكة المكرمة باتجاه الجنوب، والجنوب الشرقي من مكة حتى اليمن، وخاصة لدى القبائل الجبلية في هذه المناطق، أما في السهول الشرقية من الحجاز بين بيشة، ونجران فإن الخيول أكثر عدداً• وتشتهر قبيلة قحطان التي تقيم في هذه المنطقة (السهول الشرقية) بامتلاكها جياد الاستيلاد الأصلية، والأمر نفسه ينطبق على قبيلة الدواسر • إن السكان المستقرين في الحجاز واليمن ليست لديهم عادة الاحتفاظ بالخيول، ويمكنني أن أوكد، بحساب معتدل، أن الرقم الأعلى للخيول في المنطقة ما بين العقبة، أو النقطة الشمالية للبحر الأحمر باتجاه الجنوب إلى سواحل المحيط قرب حضرموت، بما فيها سلسلة الجبال العظمى، والأراضي المنخفضة غرباً باتجاه البحر، لا يتجاوز ستة آلاف رأس• وتعتبر الحرارة العالية في عُمان غير مشجعة على تربية الخيول واستيلادها• من هنا فهي لا زالت نادرة هناك أكثر من ندرتها في اليمن• وعندما أجزم أن الرقم الإجمالي للخيول في المنطقة العربية (بما فيها منطقة نهر الفرات وسوريا) لا يتجاوز الخمسين ألفاً (وهو الرقم الذي يقل كثيراً عن الحد الذي يستطيع أي جزء من آسيا أو اوربا تزويده)، فإنني واثق أن حساباتي، وبأي معنى، لا تقل عن التقدير الصحيح • إنني أعرف أنه لا توجد في هذا الجزء من الشرق، منطقة زاخرة بالخيول أكثر من منطقة ميسوبوتاميا بلاد الرافدين، حيث تمتلك القبائل الكردية والعربية في هذه المواقع أرقاما تفوق ما يملكه البدو العرب جميعاً وذلك بسبب غنى منطقة (ما بين النهرين) بالمراعي مما يساهم بصورة ملموسة لزيادة التكاثر • إن أماكن الرعي الجيد في المنطقة العربية لا تنتج الأعداد الكثيرة من الخيول فحسب، وإنما الأنواع الجميلة المختارة أيضاً، إن أحسن أنواع الكحيلة من سلالة الخمصي توجد في نجد، ونهر الفرات، والصحراء السورية، بينما لا توجد أنواع جيدة في الأجزاء الجنوبية من الجزيرة العربية واليمن ما خلا تلك المستوردة من الشمال • ويمتلك بدو الحجاز القليل من الخيول، ذلك أن قوام قُوتهم هي الهجانة وجنود المشاة المسلحين بالبنادق فقط• ولا أعتقد أن عدد الخيول يتجاوز مائتي رأس في المنطقة الممتدة من مكّة المكرّمة إلى المدينة المنوّرة ما بين الجبال والبحر، وذلك على مدى مسافة تتجاوز الأربعمائة كيلو متر، ويمكن أن يوجد الرقم نفسه على طول الشاطىء من ينبع حتى العقبة • لقد كان لدى القوات المتحدة لزعماء الوهابيين في الجنوب، التي كان قوامها خمسة وعشرين ألف رجل، والذين هاجموا قوات محمد علي باشا في معركة باسيل عام 1815، كان لديهم خمسمائة رأس من الخيل فقط، وهي تعود بصفة رئيسة إلى نجد، وإلى أتباع فيصل وهو أحد أبناء سعود، والذي (فيصل) كان حاضراً مع هذه القوات • إن مناخ اليمن ومرعاها يعتبران مؤذيان لصحة الخيول، حيث يموت العديد منها في تلك المنطقة، وحيث أنها لا تعيش هناك  فإن السلالة تبدأ بالانحسار منذ الجيل الأول• أما إمام صنعاء وكافة حكام اليمن فيأخذون المدد السنوي من الخيول من نجد، بينما يتلقى سكان الساحل البحري الأعداد اللازمة من الخيول بواسطة سواكن من المناطق المحاذية للنيل• لقد باع الرولة الخيول كلها التي غنموها عام 1810 من قوات باشا بغداد المهزومة، وباعوها إلى تجار الخيول النجديين، ومنهم إلى عرب اليمن والذين (أهل اليمن) ليسوا نيِّقين (ذوي ذوق) في اختيار سلائل الخيل، مثلما الأمر لدى جيرانهم الشماليين • لقد أصبحت كثير من المضارب في منطقة جبل شمّر مؤخراً خالية من الخيول تماماً، ومن المعروف أن عربان مطير (ما بين المدينة المنورة والقصيم) قد قلّلوا من أعداد خيولهم، خلال بضع سنوات، من ألفي رأسي إلى ألف ومائتي رأس فقط• لقد كان شريف مكة السابق يمتلك سلالة ممتازة من الخيول، كما أن أحسن سلالات الأحصنة (مفردها حصان) النجدية كانت قد أُخذت من مالكيها • إن قبائل المعازي وهتيم التي تحتل الصحراء فيما بين النيل والبحر الأحمر في مصر العليا، قد احتفظوا فيما بينهم بسلالة الخمص • والأمر عندهم كما هو في الجزيرة العربية فيما يتعلق بامتلاك الخيل بالمشاركة، حيث يقسمون كل فرس إلى أربع وعشرين حصة يدعونها قيراط (وذلك أن هذا القياس - قيراط - هو المستخدم في تقسيم عقارات الأرض في مصر)، ويشتري أشخاص مختلفون ثلاثة أو أربعة أو ثمانية قراريط في الفرس، ويشارك حسب نصيبه في الفائدة العائدة من بيع افلائها (أبنائها ) • إن معرفة السلالات الأصيلة للخيول قليلة جداً لدى الجنود المصريين، ذلك أنه في عام 1812 عندما استولت قوات إبراهيم باشا على عشرة رؤوس من نوع الكحيلة العائدة لهتيم، فإن الجنود باعوها لبعضهم كما لو كانت خيولاً مصرية عامة، بينما يقيّم مالكوها السابقون ثمنها بثلاثة أضعاف السعر الذي قيمه المصريّون على أقل تقدير • يمكن شراء حصان جيد من مصر بمائة دولار اسباني في أي وقت، أما السعر الأعلى للفرس المصرية فهو ثلاثمائة دولار، ولمثل هذه الفرس، فإن البدو لن يدفعوا حتى ولو خمسين دولاراً كثمن له• لقد كان المماليك سابقاً يقدّرون الكحيلة الصحراوية، وأنفقوا مبالغ طائلة لتوالد ذريتها في مصر، أما حكام مصر الحاليين فليس لديهم الشغف نفسه للخيول الممتازة كأسلافهم الذين (الأسلاف) كانوا قد تبنّوا المفاهيم العربية في كثير من الأمور، وأصبحت عادة لديهم أن يلم واحدهم بمعلومات كافية عن الخيول، وأن يحتفظـوا باصطبلاتهـا علـى أسس مفرطـة فـي الإسراف • ويمكن أن نضيف هنا بعض السلالات بالإضافة إلى ما ذكرناه عن السلالات العربية: التامري وهي من سلالة الكحيلة• النزاهي/النزاخي ضمن عدد من سلالة الهدبا، وبعض القبائل تعتبر الحصان النزاخي ضمن عدد من الخيول الأصيلة، المنيخي والجِلفَـةْ لا يعتبرها عربان نجد أنها من سلالة الخمص• إن الهدباء ، والدهماء ذواتا تقدير كبير في نجد، أما الخيل من سلالة مسنّى (من بنات كحيلة) فلا تستخدم في نجد إطلاقاً • ويستخدم البدو بوجه شامل الذكور من سلالة الخمص كفحول• إن أول بطن تلده المهرة يعود إلى أية سلالة ليست ممزوجة بالخمص، لن يعتبر أصيلاً حتى ولو كان جميلاً وتتوفر فيه الصفات المتفوقة• إن المهرة المحبّبة لدى سعود زعيم الوهابيين، والتي يركبها دائماً في غزواته، والتي تسمى، أصبحت مشهورة في سائر أرجاء الجزيرة العربية، قد أنجبت حصاناً ليس بذي جمال عام، ولكنه ممتاز، وحيث أن الحصان لا تجري فيه دماء الخمص، كما أن سعود لن يسمح لمواطنيه باستخدام هذا النوع الجميل من الخيول كفحل، ولم يكن يعرف ماذا يصنع به؛ ذلك أن البدو لا يركبون فحول الخيول؛ فقد أرسل ذلك الحصان هدية إلى الشريف• هذا وكان سعود قد اشترى المهرة من بدوي من عربان قحطان مقابل ألف وخمسمائة دولار • في صيف عام 1815، هاجم حشد من الدروز الخيّالة، مجموعة من البدو في حوران وساقوهم إلى مضاربهم (مضارب البدو)، حيث هوجم الدروز هناك بقوة متفوقّة وقُتلوا عن بكرة أبيهم ما عدا واحداً منهم نجا وهرب• وقد تبعه عدد من الخيالة البدو الممتازين، ولكن مهرته رغم إجهادها تابعت الفرار بأقصى سرعتها لعدة ساعات، ولم يستطع البدو قهرها أو إدراكها • وقبل أن يملّ البدو الملاحقون مطاردة الدرزي صاحوا به ووعدوه بالأمان والسلامة، واستجدوه أن يسمح لهم بتقبيل غرّة مهرته الممتازة• وعندما رفض ذلك بتاتاً، كفّوا  عن متابعته، وباركوا له بهذه المخلوقة السمحة، وصاحوا مخاطبين صاحبها : "اذهب واغسل أقدام مهرتك، واشرب ماء الغسيل هذا"• ويستخدم البدو هذا التعبير ليُظهروا حبهم الكبير لمثل هذه الخيول وحسّهم للخدمات التي أحرزوها • إن البدو بوجه عام لا يسمحون لامهارهم (مفردها مُهْـرَة) أن تنجب إلا بعد إتمامها السنة الخامسة من عمرها، أما الفئات الفقيرة والذين يتوقون للحصول على الربح الذي يخيم عن بيع الفِلاء (مفردها فِلوْ للذكر وفلوة للمؤنث)، فلا يتقيدون بهذه القاعدة • إن أجرة الحصان الفحل المستعار للشبّاء يبلغ في نجد دولاراً اسبانياً واحداً، فإذا ما أنجبت مهرة فإنه قد يطالب بحوار أنثى من الأبل عمرها سنة، وإذا كان الفلو ذكراً فله أن يأخذ حواراً ذكراً عمره سنة مقابل الشباء الذي أدّاه حصانه • لا يسمح البدو أبداً للفلو أن يسقط على الأرض لحظة ولادته، وإنما يتلقونه بأيديهم، ويعزلونه لعدة ساعات، حيث يقومون بغسل قوائمه ومدها ,  ويحيطونه برعايتهم كما لو كان طفلاً• وبعد هذا يضعونه على الأرض، ويراقبون حركاته الواهنة باهتمام خاص، وبذلك يتكهنون منذ ذلك الوقت السمات الممتازة أو النواقص في رفيق المستقبل • يغذي أهل نجد خيولهم من التمر بانتظام• ففي الدرعية ومنطقة الإحساء يمزجون التمر بالبرسيم الجاف ويعطونه علفاً لخيولهم• أما الشعير فهو العليق/العلف المعتاد في كافة أنحاء المنطقة العربية • أما الأثرياء من أهالي نجد فيعلفون خيولهم اللحم نيئاً أو مطبوخاً ببقايا طعامهم• لقد وكد لي رجل أعرفه من حماة أنه كان يطعم خيوله اللحم المشوي قبل البدء برحلة مجهدة، وذلك ليكون بمقدورها تحمل هذه المشاق• وروى لي الشخص نفسه أنه خشية أن يولع حاكم المدينة (حماة) بمهرته (مهرة الرجل) المحبّبة، فإن هذا الرجل أطعمها لمدة أسبوعين لحم خنزير مشوي فقط، مما أثار روح الفرس وعقليتها إلى درجة عالية حتى أصبحت جموحاً يتعذر السيطرة عليها، وبالتالي لم تعد موضوع رغبة الحاكم إياه • لقد رأيت في مصر خيولاً شريرة شُفيت من عادة العض، وذلك بتقديم فخذ خروف يؤخذ من النار مباشرة، وبالتالي فإن الألم الذي يشعره الحصان/الفرس أثناء عض اللحم الحامي يؤدي بعد عدة دروس في ذلك، إلى هجران هذه الأخلاق الوحشية• إن الخيول المصرية أقل لطفاً في طباعها من الخيول العربية؛ ذلك أن الخيول المصرية عادة ما تكون شموصة شريرة، وذلك ما يندر لدى الخيول العربية؛ لذا فإن الخيول المصرية تتطلب الربط المستمر، بينما تتجول الخيول العربية بحرية وهدوء حول المضارب مثل الجمال • إن زعيم الوهابيين الذي يملك، بلا منازع، أجود سلالات الخيل في الشرق، لا يسمح إطلاقاً بركوب خيوله ما لم تتم السنة الرابعة من عمرها، أما عامّة البدو فيركبون خيولهم حتى قبل بلوغها الثالثة من العمر• لقد منع زعيم الوهابيين عربانه ألا يبيعوا ثلث الفرس كما هي العادة السائدة لدى عنزة الشمالية، وهو يدّعى أن هذا النمط من البيع يؤدي إلى حيل الخداع اللاشرعية، لكنه يسمح ببيع نصف الفرس • 


    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات/ سالم بن فريج الأحيوي / 2016