»نشرت فى : الخميس، 15 سبتمبر 2016»بواسطة : »ليست هناك تعليقات

من سيدخل الجنة

"من سيدخل الجنة"


حدث في عهد الخديوي إسماعيل أن سئل من سيدخل الجنة ؟ هل هم اليهود أم النصارى أم المسلمين ؟!
أرسل الخديوي بطلب إلى اﻹمام محمد عبده وإلى قس مسيحي وحاخام يهودي يسألهم هذا السؤال وليعرف جواب كل منهم ونظرته إلى هذا اﻷمر ، هل هم اليهود أم النصارى أم المسلمين ؟
لكن الذي حدث أن اﻹمام محمد عبده أجاب عن السؤال ولم يستطع بعده أي من الحاخام والقس المسيحي الرد بعده ، ﻷن رده كان في غاية الروعة والفطنة واﻷدب ، وهذا ما أحرجهم أمام الخديوي وجعله يبتسم للإمام على حنكته وصدق كلامه حيث قال : إن دخلت اليهود الجنة فنحن داخلوها معهم ؛ ﻷننا آمنا بنبيهم موسى عليه السلام ، وإن دخلت النصارى الجنة فنحن داخلوها معهم ؛ ﻷننا آمنا بنبيهم عيسى عليه السلام ، وإن دخلنا نحن الجنة ونحن داخلوها برحمة الله ، فلن يدخلها معنا لا اليهود ولا النصارى ؛ ﻷنهم لم يؤمنوا بنبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، لم يترك لهما كلامًا بعد ما قاله ، فانصرفا دون أن يُعلّقا على كلام اﻹمام محمد عبده ، ﻷن الكلام كان أبلغ من المقام ..
والله أعلم.





    اضف تعليقاً عبر:

  • blogger
  • disqus

الابتسامات

0102030405060708091011121314151617181920212223242526272829303132333435363738394041424344

كافة الحقوق محفوظة لمدونة واحــة الأحيـــــــــــــــــــــوات/ سالم بن فريج الأحيوي / 2016